وجيه سمعان يناجي القرية و الوطن شعرا

وجيه سمعان يناجي الوطن القرية والبيت

أ  يا وطنــي.....

‏- 4 -

 

- 1 -

انت في القلب مني

شتتوا،

أحبك،

ونا في القلب فيك

قتلوا

‏احبك يا وطني

نتداول العشق كل يوم

اغتالو بسمة الطفل

‏لا يبارحني هواك

هكذا ... علمنا الوالدون

مزقوا الدفتر

في عتمة الليل

سنفك القيوم

 

‏مع غمز النجوم

ونعود ،

 

‏لا تفارقني رؤياك

وسنبين جنة العودة ،

 

في النهارات الزرق

جنة عدن

 

 في ظل الغيوم

في رُباك

- 3 -

- 2 -

ومع طل الصباح

وطني عظامي منك وفيك

‏‏اغتصبوك هنا على حين غرة

وعند الاصيل

سلبوك ، صلبوك

 هدموا البيوت

وفي كل وقت

وحسبوك لهم "باسم الاله" ،

‏كسروا المذراة

وفي كل حين

اشعلوا في الغضب

‏حطموا لعبة النّورَج

سأقبل الثغر فيك

جعلوني فيّ الغضب

‏سلبوا هزة الغربال

ومع الفراشة

جعلوني احدث فيهم

‏وصوت الجاروشة

والقمحة

جمرا ولهب

‏وجرن الكبة . . .

والزهرة ...

 

‏سرقوا رنّة المعول

سأقيم

 

‏قطعوا فم الميزاب

واشم فيك المسك

 

‏سدوا بئر الماء

واعلق من درات العبير

 

‏نهبوا خفقة المنجل

 

 

هدموا ،

 

 

‏ودنسوا بيوت الله

 

 

 ومقابر الاجداد

 

 

‏قلعوا التين والزيتون

 

 

 خلعوا الرمان والصبار

 

 

 

ب  بلدي سحمانا

-4-

-2-

-1-

ومن خلف البحار جاءوا

بلدي !

محاصرة منذ سنين

ومارسوا خرافتهم

يا رعشة سحرية في جوانبي

فيها حبات التراب

بسلب الارض

وصورة موشاة

تراقب المشهد الحزين

ولؤما عضوا على تواجذاهم

في جبين الدهر

ما بين الشروق

وعلى السب اقاموا بنيانا

فيك اذوب هوى

والغروب

على النهب بنوا قساوتهم

اذوب جوي

وفي حلكة الليل

حذار ن فالصدر يميد بركانا

احن الى اديم الارض

وعند بريق النجوم

 

كلما مرت ذكراك

تنتظر سكة المحراث

-5-

في خلدي

تتلالا ،

فانت في حدقات اعيننا لنا فيك

ساظل اعزف اغنيتي

وتتألق

تاريخ واحباب

لحناً

وتسال

وشراع العودة في دمانا

على وتر الترايخ

اين الاهل

وللذريرات فيك اصحاب

الى الابد

ابن الزنود

 

انت كنعانية عربية

اين الاكف والصدر الحنون

 

فلسطينية الروح

حبات ن يفوح منها شذا

 

والجسد

الاجداد

 

-3-

عبر القرون

 

اتاك الغزاة ، اكثر من مرة

وفي عروق منها تسري الدماء

 

ولاقيت ... الهوانا

والقلب بعيد النداء

 

ومر الغزاة ... ولم يبق

يا حبيبات الثرى

 

على رباك ، سوانا

اكحل منك الجفون

 

 

 

‏ج- كان لنا بيت

وجيه سمعان

-5-

-2-

-1-

وعند المساء ،

كان ابي يمشي

كان لنا بيت

كنا نجلس تحت الدالية

وراء المحراث

على كنف الرابية

نرسم خريطة المستقبل

يعلق البسمة على شفيته

يحدق في شفاه الافق

نحلم بالايام القادمات

وفي عينيه

القرمزية

نلحم بالامال العذاب

يشق جبين الارض

يميل بطرقة عين

لكن ن سقط الامل ... وسقط

مع اخوتي

الى ضفائر الزيتون

البيت

يرسم لوحته الجميلة

الى الوردة الحمراء ... الى

وسقطت كل بيوت بلدتنا

يزرعه قمحاً واحلاماص

الزهرة

الحبيبة

يشم العبق فيه

الليلكية

على ايدي الاجلاف الغازية

وينتظر الحصيلة

ويلف حول خصرية

واصبحت كومة من الاحجار

 

شملة خضراء

تحكي عن هول الجريمة

 

ويفوح عند اقدامه

وعن تلك الاحلام القتيلة

 

اريح العطرة ... وريح

 

 

الحبقات

 

 

الطرية

 

-4-

-2-

- 6 -

وامي كانت تحوم كالفراشة

اذكر هذا ،

ورغم التشرد ... رغم الدموع

في زاوية البيت

اذكر تلك الايام العذاب

فنحن من شعب يابى الركوع

تنظف ، تحضر الزاد

بعد هذه الاعوام الطويلة

وربانا تنادينا ،

تدور حول خواي الزيت

كيف كنا ننام ونصحو

ولحن العودة

تغني اعانيها

ونستبقبل الناس الطيبين

ياتي من خلف الضلوع

وتنتشل الماء قراحاً

كان البيت يفور بالاحلام

ويوماً سنعود ، نعم سنعود ...

من سرة الداة

يعج بالرجولة

وسنزرع الارض ورود ...

من تلك البئر العميق

والفتوة

 

 

والطفولة

 

 

فيه حرف البداية

 

 

فتحت فيه عيوني

 

 

فيه كحلت حفوني

 

 

بنور الفجر

 

 

على هذه الدنيا الجميلة

 

 

‏د- قبيل ارتكاب الجريمة

 

- 4 -

 

-1-

وقبل الاصيل

نفرشه قبل

في ذلك العام

كنا نطيل

ونحمل في القطيفة

قبيل ارتكاب الجريمة

مدة الاوف

قبل طلوع الصباح

كانت حجار الدار

للعتاباوابو الزلف

وكيف نعد المناجل

تضحك للطفولة

تم نؤوب

لسيقان السنابل

والشبابيك جذلى

نطوي الدروب

ونعدو للمساطيح

تعب النسيم

الى رحاب الدار

واحضان البيادر ...

يلاطف الوجنات

وقلوبنا تملى

 

يحط على الجديلة

وشفاهنا

 

والدوري ينط في نشوة

تحمل البسمات

 

بوشوش معشوقته الجميلة

تحي الزنود

 

كانت الحياة حلوة

والاكف النبيلو

 

الىان حلت الجريمة

 

- 3 -

- 2 -

 

وفي خلال النهار

نسيج الحياة

 

وبعد التعب

كنا نحوك كبيت

- 5 -

كنا ناكل الزاد

العنكبوت

كانت الحياة روعة

من خبز الصاج

كنا نحوك

هكذا كانت الحياة

والزيت والزيتون

ونمشي قبل اقول النجوم

قبيل ارتكاب الجريمة

والزعتر

الى حيث نبغي الوصول

 

وما تيسر من حواشي البيت

الى التلة

 

كما كان يحلو ان نقول

الى الحاكورة والحقول

 

 

لنغرس شتلة تبغ

 

 

او حبة قمح

 

 

في التراب

 

 

نسقيه من عرق الجبين

 

 

إيحاءات كفاحية

من

أحرف اسمي فلسطين وسحماتا

 

ايحاءات أحرف فلسطين

 

                            

فخركم

ف:

لغتكم

ل :

سعادتكم

س :

طمأنينتكم

ط :

 يحققها

ي :

نضالكم

ن :

 

 

                                      ومن وحي الاحرف نعاهد الوطن باننا :

سنواصل النضال لتحرير وطننا ، لتحقيق سعادتنا ، لطمانة

أجيالنا ، لصيانة لغتنا ... لاعلان فخرنا بتاريخ امتنا

 

ايحاءات احرف سحماتا

سلامتكم

س :

حريتكم

ح :

مبادؤكم

م :

إطارها

إ :

تحرير

ت :

ارضكم

أ

 

 

 

ومن وحي الاحرف نقرر بأننا :

سنحرر ارضنا ، التزاماً بمبادئنا ، لننال حريتنا ، ونعود لنعيش

سعداء في قريتنا ، في اطار وطننا المحرر فلسطين – كل فلسطين

للاشتراك في نشرة الاخبار