كبار السن

كبار السن :

كان الشيخ (الختيار) مكانته الموقرة في مجتمع القرية ، يقوم الجميع بمساعدته وخدمته ، إذا تكلم يُستمع إليه ، وإذا أمَرَ يُطاع ولا فرق من أي عائلة كان ، وكان للشيوخ مجالسهم الخاصة في الدواوين ، ولا يسمح لصغار السن بالجلوس معهم إلا إذا كان بدعوة منهم لشأن من الشؤون، أو بسبب شكوى على أحد منهم يستثنى من ذلك الضيوف الذين يفدون إلى القرية ، كما كان للعجائز أيضا نفس التقدير والاحترام من الجميع .

للاشتراك في نشرة الاخبار