خسوف القمر \ ربط فم الوحش

خسوف القمر :

حين خسوف القمر يبدأ أهل القرية التهليل والتكبير ، ويضرعون إلى الله تعالى بالدعاء ، ويهرع الرجال إلى الجامع يصلون سنة الخسوف . ويخرج الأولاد من البيوت إلى الطرقات ، وبأيديهم صفائح من التنك يضربون عليها وهم يصرخون على الحوت ظناً منهم أنه ابتلع العمر ويشدون:

دشــر قمــرنـــا يــا حـــوت             يــا منـطـلعــلك بــالنـــــــبوت

ربط فم الوحش :

من الممارسات التي كانت سائدة في مجتمع القرية ، ربط فم الوحش عن افتراس المواشي الضالّة ، يفتح الشخص سكيناً ، ويقرأ آية الكرسي ثلاث مرات ، وسورة الصمد ثلاث مرات ، ثم يطبق السكين . فلا يتمكن الوحش من فتح فمه والإفتراس ما دامت السكين مطبقة ، وقد روى الحاج محمد عبد الحليم ، أن رجلاً ضَلَّتُ له بقرة ، وربط فم الوحش عنها ، وفي الصباح ذهب يبحث عنها فوجدها في أرض السهل ، وبقربها ضبع ولم يستطع اقتراسها ، ولما وصل إليها فَرَّ الضّبع ، وعاد الرجل يصطحب بقرته إلى بيته .

للاشتراك في نشرة الاخبار